entywbas.com - one tag
الإثنين 01/مارس/2021

أكثر من ١٠ أكلات ومشروبات لزيادة إدرار الحليب للأم المرضعة

بقلم نهى صلاح صاوي
انتي وبس

يعد الحمل من أبرز التحديات التي تواجهها المرأة بعد الزواج، حيث يتغير شكل جسمها وتتناول كميات كبيرة من الأطعمة والمشروبات من أجل صحتها وصحة الجنين، وبعض الولادة تعاني بعض الأمهات المرضعات من نقص كمية اللبن لديها وعدم القدرة على إرضاع الطفل بقدر كافي، لذلك تواصل موقع "انتي وبس" مع خبيرة التغذية د/ندى بهاء لتكشف لنا عن أهم الأطعمة والمشروبات التي يفضل تناولها خلال فترة الرضاعة لزيادة إدرار الحليب والحفاظ على صحة الأم والطفل بشكل صحيح.


ذكرت خبيرة التغذية د/ندى بهاء أن الحمل والرضاعة من التحديات الجديدة بالنسبة للمرأة بعد الزواج، ولكن للرضاعة فائدة كبيرة للطفل والأم أيضاً، ومن أهم فوائد الرضاعة للأم أن الرضاعة تقلل من نسبة أمراض القلب والسكر وسرطان الثدي، وتقلل أيضاً من حدة الضغوط النفسية التي تواجهها الأم خلال تلك الفترة، وتنشأ علاقة قوية بين الأم وطفلها، وتزيد الرضاعة من نسبة الحرق الطبيعي لدى الأم بحوالي 500 سعرة حرارية في اليوم، وهذا هو سبب شعورها بالجوع بشكل كبير لأن الرضاعة أحد أشكال المجهود التي تقوم به الأم، ولذلك تحتاج الأم إلى مكونات وعناصر غذائية لتحسين صحتها وصحة طفلها ولكي تستطيع إرضاع طفلها دون التأثير على صحتها بشكل سلبي.

ومن أبرز العناصر والفيتامينات التي تحتاجها الأم خلال فترة الرضاعة هي: فيتامين "D"، وفيتامين "A"، وفيتامين "E"، فيتامين "C"، وفيتامين "B12"،  وبروتين و سيلينيوم و زنك.. ويمكن الحصول عليهم من خلال تناول الأسماك مثل السلمون والسردين، والفراخ واللحمة، والخضروات والفاكهة مثل البروكلي والتوت، والمكسرات مثل اللوز وعين الجمل وبذور الشيا، والنشويات مثل البطاطا، والبقوليات.


كشفت د/ندى بهاء عن بعض الأطعمة والمشروبات الهامة لزيادة إدرار اللبن لدى الأم المرضعة، وهي:
1- الشوفان.
2- شوربة الفراخ.
3- السلمون.
4- البيض الأومليت بالأفوكادو أو بالجبنة.
5- الحلبة.
6- البطاطا.
7- الأفوكادو.
8- الخضروات مثل: الأوراق الخضراء، الجزر، الثوم.
9- الفاكهة مثل: البرتقال، الببايا، التوت، الموز.
10- الفواكه المجففة مثل: المشمشية والزبيب.
11- الزبادي اليوناني.
12- بذور الشيا وبذور الكتان.


وقدمت بعض النصائح الهامة التي يجب على الأم المرضعة مراعاتها، وهي:
1- شرب ماء بكميات كبيرة.
2- تناول أطعمة ووجبات غذائية متوازنة.
3- تناول فيتامينات أو مكملات غذائية.
4- الإكثار من عملية الرضاعة.
5- أخذ قسط وافر من الراحة والنوم عدد ساعات كافية قدر الإمكان.