entywbas.com - one tag
الثلاثاء 11/فبراير/2020

زوجة: زوجي جعلني مريضة إيدز عن عمد

بقلم ميار تقادم
انتي وبس

تشهد محاكم الأسره القضايا النادرة و المثيرة للجدل، منها قضية لزوجة تدعي "ف،م"، التي تروي قضية مليئة بإنعدام الإنسانية و الضمير.
حيث بدأت الزوجة قصتها قائلة بإنها ليست ملاك و فعلت أشياء قفل الزواج محرمة من الله و المجتمع و يعتبر ما حدث لها هو عقاب الله، حيث قالت إنها فتاه فقيره جداً تبلغ من العمر ٢٢ عاماً ، من أسره تحت خط الفقر مكونة من أب و أم و خمس أبناء، منهم الزوجة التي أشارت حال أسرتها قائلة مثل ما يقال" كنا نقضي عشائنا نوم ".. لا نملك أموال و نعيش في منزل صغير و بسيط للغاية و نأكل مره واحده في اليوم، ووالدها قعيد لدية شلل بقدميه ووالدتها سيده مسنة لكنها تحاول خدمة زوجها القعيد و أبناءها الصغار، مضيفة الزوجة إنها الأبنة المتوسطة، يكبرها شقيق، و قالت لم أكن متعلمة و لا أعرف حتي القراءه و الكتابة، ولا أعرف ماذا أعمل كي أساعد أسرتي، لكن وسوس الشيطان بأذني أن أعمل علاقات محرمة لأحصل علي أموال و للأسف فعلت هذا الفعل الذي أندم عليه طوال حياتي، كان شغلي عباره عن عمل علاقات جنسية مع الرجال علي الأنترنت أو في منزلهم، و حصلت علي أموال كثيرة من هذا العمل ،لكنها فتحت عليا باب اللعنة، حيث عند ممارسة عملي كالعاده تعرفت علي شاب من الأنترنت ، حبني كثيراً بالرغم من إنه يعرف ماذا أعمل و أصر علي عدم تَركي، و تذكر الزوجة إن هذا الشاب ذو منصب عالي و مستواه الأجتماعي ممتاز و كان يريد الزواج منها في أسرع وقت و أنه مسامحها علي أفعالها السابقة لإنه أحبها كثيراً ، و طلب زواجها بدون أي تجهيز منها، و أشارت قائلا " بصراحة ما صدقت ووافقت" .. و قالت كان لدي النية لبدأ صفحة جديدة و الإستقلال من عملي، و بعدها قاموا بعمل عقد قران و تزوجته، و لكن بعد ذهبهم لمنزلهما بعد مغادره حفل عقد القران، و تمت العلاقة الجنسية بينهم كاملة، بعدها مباشراً إنهار الزوج في هستيريا بكاء شديد.. قائل لها " أنا أسف انا مريض بالإيدز ".. و تقول الزوجة شعرت بالخوف و بدأت في البكاء و قولت له " كنت تعرف إنك مريض بالإيدز قبل الزواج مني"
 
قال لها" كنت أعرف لكن خوفت فقدانك لقد أحببتك كثيراً سامحيني" . و أضافت الزوجة إنها لم تنم هذا اليوم و أنتظرت الصباح و ذهبت مسرعة إلي معمل أختبار كي تعرف هل أصيبت بالإيدز أم لا .. ! و لكن طبيب المختبر رفض إعطاء النتيجة لها بدون أحد من أطراف عائلتها ، ظلت تبكي له و تقول أرجوك إعطني النتيجة أهلي مسنين و لا أريد أن يفقدوا حياتهم من الخبر ، و أعطائها الطبيب بعد محاولات عديده عندما علم إنها متزوجة وليست قاصر ، و كانت النتيجة كارثة و أصبحت بالفعل مريضة بالإيدز نتيجة عدوي زوجها لها خلال العلاقة الحميمية، قالت ظليت أبكي و لا أعرف أعود لأهلي و أعرض حياتهم للخطر أم أعود لزوجي الذي أصبحت أكره من فعله لي..! 
و أختتمت الزوجة قائلة: قررت رفع قضية قضائية علي زوجي، مع إني أعلم إنه البلاء الذي إبتلاني بيه الله لأعمالي السيئة.