ads
ads
الإثنين 09/أكتوبر/2017

تعرف على كيفية تكبير العضو الذكري

بقلم محرر انتى وبس
انتي وبس

إذا قمت بسؤال أي طبيب مختصص بأمراض الذكورة وذو ثقة عن الحجم المثالي للعضو الذكري سيجيب وبكل تأكيد: "أن حجم القضيب لا يهم".

 

ولكن في واقع الأمر أن حجم القضيب يعني الكثير للعديد أو لأغلبية الرجال.

 

وقد يُؤدى توتر الرجال وقلقهم بشأن حجم عضوهم الذكري إلى إنفاق ملايين الأموال على الأقراص والأجهزة والتي يدعي مروجوها أن لها القدرة على تكبير العضو الذكري، فما سبب ذلك الهوس بتكبير العضو الذكري وهل هناك طرق حقيقية لتكبيره؟.

 

ولعلك تسأل الآن لماذا حجم القضيب لا يهم! الحقيقة أن أي حجم للقضيب سيكون كافٍ ليمتع صاحبه بالدرجة الكافية، وفي الواقع أن أحجام الأعضاء الذكرية عند 95% من الرجال تتراوح ما بين 3 إلى 5 إنش في حالة الإرتخاء ومن 5 إلى 7 إنش في حالة الانتصاب، وقلة قليلة جدًا من تمتلك أحجامًا أصغر أو أكبر.

 

كيفية تكبير العضو الذكري

لا ترتبط هذه الطرق بأية حال بحجم العضو الذكري نفسه، إلا أنها تغير الصورة التي ترسمها لنفسك:

إحلق شعر العانة ولعلك لاحظت بعد حلاقة منعشة للشعر المحيط بالعضو الذكري ذلك الإحساس بإختلاف حجمه، عادة إحاطة القضيب بكثير من الشعر يعطي شعورًا بأن حجمه أصغر.

 

اخسر بعض الوزن عادة ما تسبب الدهون في منطقة البطن شعور بأن القضيب صغير نظرا لأنها تغطيه، ولقد صرح الكثير من الرجال أن نظرتهم لحجم قضيبهم تغيرت واحساسهم بأنه أكبر بعدما خسروا بعض الوزن مؤخرًا.

ممارسة الرياضة لن تزيد من جاذبيتك فحسب بل ستحسن حياتك الجنسية بشكل عام.

 

نحن بشر مختلفون ولسنا آلات مصنوعة لتكون متشابهة في الشكل والحجم، من الطبيعي أن يختلف حجم العضو الذكري من شخص لآخر، الكريمات والأجهزة والعمليات الجراحية المنتشرة قد تساعد البعض إلا أنه لا يوجد أي إثبات طبي مؤكد على فعاليتها ودوامها، بل يمكن وأن تلحق بك الضرر، فتوخى الحذر قبل الخوض في أي علاج وإستشير طبيبك أولا.

ads
ads
ads