ads
ads
الأربعاء 11/يناير/2017

حافظي على طفلك من خطر الإصابة بالسمنة

بقلم هبة رجاء
انتي وبس

لا تفكر الأم أو تهتم بشيء طوال حياتها، مثل اهتمامها بأطفالها ورغبتها في تمتعهم بصحة جيدة، ويعتصر الحزن قلبها إذا ما تعرض طفلها لأي ضرر من أي نوع، وتعتبر السمنة لدى الأطفال من أكثر الأمراض انتشارا لدى الأطفال في عصرنا الحالي، حيث ارتفعت نسبة الأطفال المصابين بسمنة مفرطة خلال العشر سنوات الأخيرة، مما يضعهم تحت طائلة مخاطر صحية مخيفة تهدد حياتهم المستقبلية.

وقد أكدت منظمة الصحة العالمية مؤخرا أن فرط الوزن عند الأطفال يؤدي إلى آثار صحية وخيمة، تزيد تدريجياً مع زيادة الوزن، حتى تصل إلى مرحلة لا يمكن فيها تدارك الأمر ومعالجة الأضرار الصحية، وتشير آخر إحصائيات منظمة الصحة العالمية إلى أن نحو 1.5 مليار من البالغين يعانون من فرط الوزن على مستوى العالم.

كما أن هناك ما يزيد عن 3 مليون طفل دون سن الخامسة كانوا يعانون من فرط الوزن في عام 2010، وارتفع هذا العدد إلى 5 مليون طفل دون الخامسة بنهاية عام 2016، وأوصت المنظمة بإتباع نظام تغذية سليم وصحي للأطفال لتجنب إصابتهم بالسمنة.

ads
ads
ads